Search

المقالات

مزمور القداس (99 : 6 ، 7)

موسى وهارون فى الكهنة، وصموئيل فى الذين يدعون بإسمه، كانوا يدعون الرب وهو كان يستجيب لهم، بعامود الغمام كان يكلمهم. هلليلويا

إنجيل قداس يوم الثلاثاء الموافق 23 طوبه 1739ش

يو 16 : 20 - 33

20- الحق الحق اقول لكم انكم ستبكون و تنوحون و العالم يفرح انتم ستحزنون و لكن حزنكم يتحول الى فرح.

21- المراة و هي تلد تحزن لان ساعتها قد جاءت و لكن متى ولدت الطفل لا تعود تذكر الشدة لسبب الفرح لانه قد ولد انسان في العالم.

22- فانتم كذلك عندكم الان حزن و لكني ساراكم ايضا فتفرح قلوبكم و لا ينزع احد فرحكم منكم.

23- و في ذلك اليوم لا تسالونني شيئا الحق الحق اقول لكم ان كل ما طلبتم من الاب باسمي يعطيكم.

24- الى الان لم تطلبوا شيئا باسمي اطلبوا تاخذوا ليكون فرحكم كاملا.

25- قد كلمتكم بهذا بامثال و لكن تاتي ساعة حين لا اكلمكم ايضا بامثال بل اخبركم عن الاب علانية.

26- في ذلك اليوم تطلبون باسمي و لست اقول لكم اني انا اسال الاب من اجلكم.

27- لان الاب نفسه يحبكم لانكم قد احببتموني و امنتم اني من عند الله خرجت.

28- خرجت من عند الاب و قد اتيت الى العالم و ايضا اترك العالم و اذهب الى الاب.

29- قال له تلاميذه هوذا الان تتكلم علانية و لست تقول مثلا واحدا.

30- الان نعلم انك عالم بكل شيء و لست تحتاج ان يسالك احد لهذا نؤمن انك من الله خرجت.

31- اجابهم يسوع الان تؤمنون.

32- هوذا تاتي ساعة و قد اتت الان تتفرقون فيها كل واحد الى خاصته و تتركونني وحدي و انا لست وحدي لان الاب معي.

33- قد كلمتكم بهذا ليكون لكم في سلام في العالم سيكون لكم ضيق و لكن ثقوا انا قد غلبت العالم

تفسير إنجيل اليوم