العذراء مريم فى الكتاب المقدس

Search

العذراء مريم فى الكتاب المقدس

العذراء مريم فى الكتاب المقدس


في العهد القديم
 
ذكر عنها نبوات كثيرة نذكر منها:
 
+    العليقة                                (خر 3)
 
+    تابوت العهد                         (خر 37)
 
+    قسط المن                          (خر 16)
 
+    عصا هرون                         (عد 17)
 
+    المجمرة الذهب                   (خر 30)
 
+    المنارة الذهب                     (عد 8)
 
+    السلم الذي رآه يعقوب          (تك 28)
 
+    الباب المغلق                     (خر 44)
 
أيضاً تكلم عنها إشعياء النبي (اش 7):
 
"ولكن يعطيكم السيد نفسه آية. ها العذراء تحبل وتلد ابنا وتدعو اسمه عمانوئيل"    (اشعياء 7: 14)
 
وتكلم عنها إرميا النبي (إر 31)
 
سليمان الحكيم        (أم 31) .......(1)
 
وأيضاً في العهدالجديد
 
+    "هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا ويدعون اسمه عمانوئيل الذي تفسيره الله معنا"  (متى 1: 23)
 
+  "وفي الشهر السادس أرسل جبرائيل الملاك من الله الى مدينة من الجليل اسمها ناصرة. الى عذراء مخطوبة لرجل من بيت داود اسمه يوسف. واسم العذراء مريم"(متى 1: 26 ، 27)
 
+    "ولكن لما جاء ملء الزمان ارسل الله ابنه مولودا من امرأة مولودا تحت الناموس" (غلاطية 4: 4)
 
+  "اما ولادة يسوع المسيح فكانت هكذا. لما كانت مريم أمه مخطوبة ليوسف قبل ان يجتمعا وجدت حبلى من الروح القدس" (متى 1: 18)
 
+  "وأتوا الى البيت ورأوا الصبي مع مريم أمه. فخروا وسجدوا له. ثم فتحوا كنوزهم وقدموا له هدايا ذهبا ولبانا ومرّا" (متى 2: 11)
 
+    "وفيما هو يكلم الجموع اذا أمه واخوته قد وقفوا خارجا طالبين ان يكلموه" (متى 12: 46)
 
+    "أليس هذا ابن النجار. أليست أمه تدعى مريم واخوته يعقوب ويوسي وسمعان ويهوذا" (متى 13: 55)
 
+  "وباركهما سمعان وقال لمريم أمه ها ان هذا قد وضع لسقوط وقيام كثيرين في اسرائيل ولعلامة تقاوم" (لوقا 2: 34)
 
+  "فلما ابصراه اندهشا. وقالت له أمه يا بنيّ لماذا فعلت بنا هكذا. هوذا ابوك وأنا كنا نطلبك معذبين" (لوقا 2: 48)
 
+  "ثم نزل معهما وجاء الى الناصرة وكان خاضعا لهما. وكانت أمه تحفظ جميع هذه الأمور في قلبها" (لوقا 2: 51)
 
+    "وجاء اليه أمه واخوته. ولم يقدروا ان يصلوا اليه لسبب الجمع" (لوقا 8: 19)
 
+    "قالت أمه للخدام مهما قال لكم فافعلوه" (يوحنا 2: 5)
 
+    "وكانت واقفات عند صليب يسوع أمه واخت أمه مريم زوجة كلوبا ومريم المجدلية" (يوحنا 19: 25)
 
+    "فلما رأى يسوع أمه والتلميذ الذي كان يحبه واقفا قال لأمه يا امرأة هوذا ابنك " (يوحنا 19: 26)
 
+  "وبعدما انصرفوا اذا ملاك الرب قد ظهر ليوسف في حلم قائلا قم وخذ الصبي وأمه واهرب الى مصر وكن هناك حتى اقول لك. لان هيرودس مزمع ان يطلب الصبي ليهلكه" (متى 2: 13)
 
+    "فقام واخذ الصبي وأمه ليلا وانصرف الى مصر" (متى 2: 14)
 
+  "قائلا. قم وخذ الصبي وأمه واذهب الى ارض اسرائيل. لانه قد مات الذين كانوا يطلبون نفس الصبي" (متى 2: 20)
 
+    "فقام واخذ الصبي وأمه وجاء الى ارض اسرائيل" (متى 2: 21)
 
+    "فجاءت حينئذ اخوته وأمه ووقفوا خارجاً وارسلوا إليه يدعونه" (مرقس 3: 31)
 
+    "وكان يوسف وأمه يتعجبان مما قيل فيه" (لوقا 2: 33)
 
+    "وبعدما اكملوا الايام بقي عند رجوعهما الصبي يسوع في اورشليم ويوسف وأمه لم يعلما" (لوقا 2: 43)
 
+    "وبعد هذا انحدر الى كفرناحوم هو وأمه واخوته وتلاميذه واقاموا هناك اياما ليست كثيرة" (يوحنا 2: 12)
 
+  "وقالوا أليس هذا هو يسوع ابن يوسف الذي نحن عارفون بابيه وأمه. فكيف يقول هذا اني نزلت من السماء" (يوحنا 6: 42)
 
+    "فقالت مريم هوذا انا أمة الرب. ليكن لي كقولك. فمضى من عندها الملاك" (لوقا 1: 38)
 
+    "فقامت مريم في تلك الايام وذهبت بسرعة الى الجبال الى مدينة يهوذا" (لوقا 1: 39)
 
+  "فلما سمعت اليصابات سلام مريم ارتكض الجنين في بطنها. وامتلأت اليصابات من الروح القدس" (لوقا 1: 41)
 
+    "فقالت مريم تعظم نفسي الرب" (لوقا 1: 46)
 
+    "فمكثت مريم عندها نحو ثلاثة اشهر ثم رجعت الى بيتها" (لوقا 1: 56)
 
+    "ليكتتب مع مريم امرأته المخطوبة وهي حبلى" (لوقا 2: 5)
 
+    "فجاءوا مسرعين ووجدوا مريم ويوسف والطفل مضجعا في المذود" (لوقا 2: 16)
 
+    "واما مريم فكانت تحفظ جميع هذا الكلام متفكرة به في قلبها" (لوقا 2: 19)
 
+  "وباركهما سمعان وقال لمريم أمه ها ان هذا قد وضع لسقوط وقيام كثيرين في اسرائيل ولعلامة تقاوم" (لوقا 2: 34)
 
+  "هؤلاء كلهم كانوا يواظبون بنفس واحدة على الصلاة والطلبة مع النساء ومريم ام يسوع ومع اخوته" (اعمال 1: 14)
 
+    "سلموا على مريم التي تعبت لاجلنا كثيرا" (رومية 16: 6)